سرعة القذف عند الرجال وعلاجها

سرعة القذف عند الرجال وعلاجها

اختلف الكثير من الأطباء حول  تعريف سرعة القذف أو القذف المبكر عند الرجل حيث يصعب تقدير زمن معين يعد هو الأفضل
للحصول على علاقة جنسية مثالية وذلك لاختلاف الطبيعة البشرية بين كل زوجين. ولكن يمكن القول بأن سرعة القذف هي
الخروج المبكر للمني من قبل الرجل و ذلك قبل وصوله هو أو شريكته إلى هزة الجماع.

يعد القذف المبكر من أكثر المشاكل الجنسية شيوعاً بين الرجال في مختلف المراحل العمرية، وغالباً ما تسبب هذه
الحالة الكثير من الضيق و الإحباط مما يُفقِد الرجل في كثيرٍ من الأحيان ثقته بنفسه أثناء عملية الجماع و ينتج عنه
بطريقة أو بأخرى العديد من المشاكل الزوجية.

أسباب القذف المبكر عند الرجل:

يمكن تقسيم الأسباب المؤدية لسرعة القذف إلى: أسباب نفسية و أخرى عضوية.

الأسباب النفسية :

  • الشعور بالذنب الناتج عن الاستمناء أو ما يسمى بممارسة العادة السرية قد ينعكس على الرجل بالسلب.
  • فالخوف من الفضيحة أو الانكشاف يدفع إلى الانتهاء السريع و القذف المبكر.
  • الخوف من القذف المبكر قد يسبب نتائج عكسية تماماً، لذا يجب على الرجل التحلي بالهدوء والاستمتاع بالعلاقة الجنسية
    مع شريكته بدلاً من التفكير المبالغ فيه حول فكرة القذف السريع.
  • غياب الطمأنينة و الراحة النفسية في المكان الذي تقام فيه العلاقة الجنسية، كأن يكون هذا المكان خارج غرفة النوم.
  • ضعف الخبرة الجنسية لدى الأزواج الجدد سواء من الرجال أو النساء مما يؤدي إلى جموح الرغبة الجنسية لدى الزوجين
    في الوصول إلى رعشة الجماع دون الاستمتاع بالعلاقة الجنسية كما يجب.
  • الخوف الشديد لدى مريض ضعف الانتصاب أو الضعف الجنسي من فقدان حالة الانتصاب الكامل يسبب سرعة القذف.
  • الغياب الطويل للرجل عن ممارسة العلاقة الجنسية لسبب ما مما يؤجج رغبته الجنسية لديه.
  • انعدام الثقة بالنفس عند الرجل نتيجة الإصابة بمرض ما يؤثر على قدرته الجنسية خاصةً مع وجود شريكة مُتطلّبة.
  • ضغوط الحياة اليومية و ضعف الحالة المادية قد تؤثر على رغبة الرجل في الجماع و إهمال العلاقة الجنسية في كثير من الأحيان.
  • كثرة الخلافات الزوجية و غياب التفاهم و المحبة و الأُلفة بين الزوجين يجعل عملية الجماع عملية ميكانيكية خالية من المشاعر مع عدم الرغبة في الاستمتاع بها.

     الأسباب العضوية :

  • التدخين، بشكل عام يسبب التدخين ضعف عام في الجسم و ضعف الحركة الدموية مما يسبب الكثير من المشاكل الصحية.
  • المخدرات التي تؤثر على الجهاز العصبي مثل الأمفيتامينات و الكوكايين و الهيروين، تسبب القذف السريع للرجل.
  • الأمراض المزمنة مثل الضغط و داء السكري قد تسبب سرعة القذف.
  • التصلب المتعدد في النخاع الشوكي.
  • إصابات العمود الفقري و النخاع الشوكي التي تؤثر على المركز العصبي المسؤول عن القذف مثل الأورام.
  • الاضطرابات الهرمونية كاضطرابات الغدة الدرقية.
  • التهابات البروستاتا و الحويصلة المنوية المزمنة قد تتسبب في دفع المني خارج الجسم.

الطرق العلاجية الفعالة لعلاج سرعة القذف:

هنالك بعض الأساليب العلاجية المختلفة و الفعالة لعلاج القذف المبكر عند الرجل.

     العلاج بالأعشاب:

  • ضع ملعقة من مسحوق الزنجبيل على نصف كوب من العسل الأبيض الحر، ثم اخلطه جيداً.
  • يُأخذ 3 ملاعق من الخليط قبل النوم بساعة و لمدة لا تقل عن 15 يوماً و سوف تلا حظ الفرق.
  • تناول فص واحد يومياً من الثوم، حيث يعد مقوي جنسي عام و طبيعي.
  • داوم على شرب حليب اللوز يومياً.
  • تناول الكثير من المأكولات البحرية الغنية بالفوسفور و العناصر الغذائية المفيدة للصحة الجنسية.
  • ضع القليل من اللوز و الفستق على بعض الثمار المجففة و اطحنهم جيداً و تناول 25 جراماً يومياً فهذا الخليط
    يعمل كعلاج طبيعي لسرعة القذف.

     العلاج بالأدوية:

  • جميع أدوية علاج الأكتئاب تعمل على علاج القذف السريع لكن يجب أن يتم تناولها تحت رقابة و ملاحظة الطبيب
    المعالج لما لها من لآثار جانبية قد تضر بالمريض.
  • بعض أدوية و كريمات التخدير الموضعي.
  • استخدام الواقي الذكري حيث يخفف من عملية احتكاك القضيب داخل المهبل مما يقلل الإثارة و بالتالي يتأخر القذف.
  • اتباع بعض الأوضاع الجنسية التي تعمل على تأخر القذف حيث يكون الرجل مستلقياً على ظهره و تكون المرأة فوقه
    مما يجعل عملية القذف بطيئة بسبب الجاذبية الأرضية التي تسحب المني للأسفل.
  • اتباع نظرية التوقف ثم البدء من جديد، حيث يقوم الرجل بالتوقف عن عملية الإيلاج عند شعوره باقتراب القذف ثم
    يعاود الإيلاج من جديد مما يجعل عملية الجماع أطول وقتاً و أكثر متعةً له و لشريكته.
  • نظرية العصر و الضغط، وهي الخطوة المكملة لنظرية التوقف ثم البدء من جديد حيث يقوم الرجل بالضغط على قاعدة
    القضيب عند شعوره باقتراب القذف ثم يعاود الإيلاج من جديد. و يمكن أن تساعده في ذلك شريكته أيضاً.
  • كما يمكن تبليل العضو الذكري بالماء البارد عند الشعور باقتراب القذف مما يعمل على تقليل الشهوة العارمة.
  • استعمال الكريمات التي تعمل على ترطيب المهبل قبل الجماع للتقليل من شدة الاحتكاك المُحفز لعملية القذف.
  • في بعض الحالات المُستعصية يجب التدخل الجراحي للتقليل من الحساسية الشديدة للقضيب عن طريق فصل بعض الأعصاب المُحيطة به.

     تمارين كيجل:

  • تمارين كيجل هي بعض التمارين الرياضية البسيطة التي تقوية عضلات قاع الحوض والتي تساعد المثانة و الرحم
    و الأمعاء الدقيقة و كذلك المستقيم. فهي مفيدة للأعضاء التناسلية في الرجال و النساء.
  • لذا فهي ليست كما يعتقد الكثيرين بأنها تمارين للنساء فقط.
  • تعد هي أفضل طريقة لتقوية العضلات العانية العصعصية و هي تشمل عضلات العانة و العضلات الرابطة مابين الخصية
    و فتحة الشرج و تسمى بعضلات PC، فهي تساعد بشكل كبير في السيطرة على القذف.
  • للقيام بتلك التمارين يقوم الرجل بشد و إرخاء عضلات PC مراراً وتكراراً وذلك لمدة 10 ثواني بسرعة على 3 مجموعات
    كل مجموعة عبارة عن 10 مرات مع فاصل 10 ثوانى بين كل مجموعة.

افضل منتجات السعاده الزوجيه بافضل الاسعار